Machahid24 - مشاهد 24

Translate the description into English (United States) using Google Translate?Translate the description back to Arabic

مشاهد 24” موقع إلكتروني مغربي إخباري شامل، يصدر عن شركة “إمبروﭪ للإعلام والاستشارات“، ويعمل وفق قواعد المصداقية والشفافية والوضوح، في سياق المهنية الصحفية والدقة المعلوماتية والمعالجة الموضوعية، ويغطّي الموقع الأخبار الوطنية والمغاربية والدولية، مع إيلاء اهتمام خاص لكل ما يتعلق بالمغرب الكبير، ومراعاة التنوع والقرب من مختلف أوجه الحياة الإنسانية.
يضم الموقع في فريق عمله مجموعة من الشباب المؤمن بأن الفيصل في الحكم على الأقوال والأفعال والنوايا هو مدى اقترابها أو ابتعادها عن مصلحة الناس، في سوادهم الأعظم، كما يفهمونها هم، وليس كما تريد النخب السياسية أو الثقافية أو الفكرية أو الاقتصادية أن تصور.
جمهورنا المستهدف هم على وجه الخصوص جميع أبناء وبنات هذا الجزء من وطننا العربي، ونقصد الأقطار المغاربية الخمسة: تونس، الجزائر، ليبيا، المغرب وموريتانيا، وباقي المتكلمين بالعربية في كل مكان، فالعروبة بالنسبة لنا هي عروبة اللسان، ولا علاقة لها بالأعراق من قريب أو بعيد، ولا مكان في خطنا التحريري لدعاة التعصب العرقي أو المذهبي أو اللغوي أو باقي الشرور التي ابتلينا بها.
واعتبارا للمعطى السابق، فالوطن العربي الكبير، ومغربنا الكبير جزء أساسي منه، هو وحدة واحدة ليس على المستوى الوجداني والعاطفي فحسب، وإنما على جميع مستويات التحليل الأخرى، ونعتبر أنه رغم تعدد أقطاره، فمن حق جميع أبنائه التنقل، أشخاصا وممتلكات، بين مختلف أجزائه دون تأشيرات، بلا منّة من أحد، وإنما كحق طبيعي لأبناء هذه الجغرافيا الشاسعة والتاريخ الممتد.
وعليه، نقف بشراسة ضد أية محاولة لزيادة تجزيء ما هو مجزء أصلا، ولا نعترف أو نساند أي حركة انفصالية في جزء من أجزاء وطننا العربي الكبير، مهما اختلفت المبررات والأسباب، مؤمنين بوحدتنا رغم اعترافنا واعتزازنا بتنوعنا العرقي والمذهبي واللغوي والديني والاجتماعي…الخ.
لا نؤمن بإعلام الإثارة، ولا باللعب على وتر غرائز الناس ومشاعرهم البدائية، ونحن أبعد ما نكون عن أجواء الاستقطاب بين هذه الفئة أو البلد وذاك، شعارنا “الأقرب إليكم” يجسد رغبتنا في ترجمة طموحات قرائنا وهمومهم واحتياجاتهم، بخط تحريري يقرأ ويحلل المشهد في هذه الدول، في أبعاده المختلفة، بحياد وتجرد وموضوعية، بعيدا عن الانحياز لما لا نعتقد أنه يحقق مصالح الناس.
Machahid24
Scenes 24 "Moroccan-mail news site comprehensive, issued by the company," Ambroڤ for informing and consulting ", and works in accordance with the rules of credibility and transparency and clarity, in the professional journalistic context and accuracy of information and objective treatment, site covers national, Maghreb and international news, with special attention for everything related to the greater Maghreb , and taking into account the diversity and proximity to various aspects of human life.
Site work team includes a group of young believer that al-Faisal, in judging the words and deeds and intentions is the extent of approaching or distancing itself from the interests of the people, for the most Swadhm, as they understand who they are, not as you want to the political elite, cultural or intellectual or economic that perception.
Target are in particular all the sons and daughters of this part of the homeland of the Arab audience, and we mean the five Maghreb countries: Tunisia, Algeria, Libya, Morocco, Mauritania, and the rest of the speakers in Arabic everywhere, Arabism for us is the Arab identity of the tongue, no relation to the Races from near or far away, and no place in our line editorial advocates ethnic or sectarian or linguistic or the rest of the evils that plagued by intolerance.
As the former is given, the great Arab homeland, and the large Morna is an essential part of it, is a single unit rather than emotional, emotional level, but on all the other analysis levels, and we consider that, despite the multiplicity of Oqtarh, it is the right of all sons of movement, people and property, between the various parts without visas, without ment of one, but rather a natural right for the people of this vast geography and history stretching.
Therefore, we stand fiercely against any attempt to increase the fragmentation of what is splitter originally, nor recognize or endorse any separatist movement in the part of the great Arab nation, no matter how different justifications and reasons, believers our unity, despite our recognition and pride in ethnic, sectarian and linguistic, religious and social our diversity ... etc.
Do not believe informs the excitement, not by appealing to the instincts of the people and their feelings primitive, and we are far from the atmosphere of polarization among this group or country and that, our motto "closest to you," embodies our desire to translate the aspirations of our readers and their concerns and their needs, a written script reads and analyzes the scene in these countries , in its various dimensions, neutrally and impartially and objectively, away from the alignment of what we do not believe it serves the interests of the people.
Machahid24
Read more
4.7
26 total
522
42
31
2
11
Loading...

Additional Information

Updated
November 15, 2016
Size
3.2M
Installs
1,000+
Current Version
1.2
Requires Android
4.1 and up
Content Rating
Everyone
Interactive Elements
Users Interact
Permissions
Offered By
AraMobile SARL
©2018 GoogleSite Terms of ServicePrivacyDevelopersArtistsAbout Google
By purchasing this item, you are transacting with Google Payments and agreeing to the Google Payments Terms of Service and Privacy Notice.