داعش: عودة الجهاديين

Dar al Saqi
6
Free sample

في هذا الكتاب القنبلة يحلل المراسل الشهير باتريك كوكبيرن الأحداث التي أدّت إلى استيلاء الجهاديين على مناطق شاسعة من العراق وسوريا. +++ رغم قدرتها على تنظيم اعتداءات مذهلة، مثل أحداث 11 سبتمبر، لم تكن التنظيمات الجهادية تشكّل قوةً مهمة على الأرض. لكنّ هذا كلّه تغيّر اليوم. +++ باستغلالهم أخطاء حروب الغرب في أفغانستان والعراق وليبيا، بالإضافة إلى التقديرات الخاطئة في ما يتعلق بسوريا وثورات الربيع العربي، أحرز الجهاديون انتصارات مذهلة أدّت إلى إنشاء «خلافة» تشمل معظم المناطق السنّية في العراق ومنطقة واسعة من شمال شرق سوريا. +++ ما الذي جعل الأمور تسوء إلى هذا الحد؟
Read more
Collapse

About the author

باتريك كوكبيرن هو مراسل صحيفة The Independent في الشرق الأوسط. عمل في السابق مراسلاً لصحيفة Financial Times، ويكتب بانتظام لمجلة London Review of Books الفكرية الأدبية. ألّف ثلاثة كتب عن تاريخ العراق الحديث، كما كتب مذكّرات بعنوان الفتى المكسورThe Broken Boy، وقام بالاشتراك مع ابنه بوضع كتاب عن انفصام الشخصية بعنوان شياطين هنري Henry’s Demons الذي رُشّح لجائزة كوستا Costa. فاز بجائزة مارثا غيلهورن Martha Gelhorn سنة 2005، وجائزة جايمس كاميرون سنة 2006، وجائزة أورويل Orwell للصحافة سنة 2009. أطلقت عليه Comment Awards لقب «المعلّق الأجنبي للعام» سنة 2013.
Read more
Collapse
5.0
6 total
Loading...

Additional Information

Publisher
Dar al Saqi
Read more
Collapse
Published on
Mar 17, 2017
Read more
Collapse
Pages
192
Read more
Collapse
ISBN
9786144256664
Read more
Collapse
Read more
Collapse
Read more
Collapse
Language
Arabic
Read more
Collapse
Genres
Political Science / Political Ideologies / General
Read more
Collapse
Content Protection
This content is DRM protected.
Read more
Collapse
Read Aloud
Available on Android devices
Read more
Collapse

Reading information

Smartphones and Tablets

Install the Google Play Books app for Android and iPad/iPhone. It syncs automatically with your account and allows you to read online or offline wherever you are.

Laptops and Computers

You can read books purchased on Google Play using your computer's web browser.

eReaders and other devices

To read on e-ink devices like the Sony eReader or Barnes & Noble Nook, you'll need to download a file and transfer it to your device. Please follow the detailed Help center instructions to transfer the files to supported eReaders.
 ماذا تأمل إسرائيل أن تحققه من انسحابها الذي حدث مؤخراً من غزة و بناء جدار حول الضفة الغربية؟
 يقدم جوناثان كوك، الذي كتب عن الصراع الفلسطيني خلال الانتفاضة الثانية وصفاً جلياً لدوافع الدولة اليهودية؛ فهو يجــــادل بـــأن جوهـــر القضية هو الديموغرافيا؛ فإسرائيل تخشى من اللحظة التي يصبح فيها فلسطينيو المنطقة – المواطنون الفلسطينيون في إسرائيل والفلسطينيون في الأراضي المحتلة – أكثرية؛ وهذا يستدعي مقارنات محتومة مع الفصل العنصري في جنوب إفريقيا.
 يرسم هذا الكتاب استجابات إسرائيل اليائسة لورطتها:
< القمع العسكري للمعارضة الفلسطينية على جانبي الخط الأخضر.
< توجيه الاتهامات للمواطنين الفلسطينيين في إسرائيل وللسلطة الفلسطينية بالتآمر سراً على تخريب الدولة اليهودية من الداخل.
< حظر الزيجات بين الفلسطينيين الذين يعيشون تحت الاحتلال والسكان الفلسطينيين في إسرائيل لمنع حق العودة "من الباب الخلفي".
< إعادة رسم الخط الأخضر بغية إيجاد دولة حصينة موسعة، حيث لا يعتد إلا بالدم اليهودي والدين اليهودي.
 يخلُص المؤلف إلى أن هذه الإساءات ستؤدي إلى انتفاضة ثالثة أكثر تطرفاً.
 "كتاب يأتي في الوقت المناسب... وهو يتصف بالعمق والشمولية إلى أبعد درجة حتى الآن حول الموضوع."
 نور مصالحة، مدير "دراسات الأرض المقدسة"، كلية سانت مــــاري، جــامعة  ساري، مــــؤلــف "سياسة الرفض" (2003).
 "كتاب مبدع"
إيلان بابي، محاضر في العلوم السياسية في جامعة حـــيفــا، ومــــؤلف التــــاريخ الحديث لفلسطين (2004).
"كتاب يدعو إلى الإعجاب... بعض ما توصل إليه من معلومات سيثير دهشة أكثر القراء اطلاعا".
سليم تماري، مدير معهد دراسات القدس.
 

 
©2018 GoogleSite Terms of ServicePrivacyDevelopersArtistsAbout Google|Location: United StatesLanguage: English (United States)
By purchasing this item, you are transacting with Google Payments and agreeing to the Google Payments Terms of Service and Privacy Notice.