مزامير إبليس

وكالة الصحافة العربية
Free sample

في سرد محمد الجمل تكمن ذائقة خاصة، تأخذ من لحظة النص في تداخل متنوع بين الواقع والمتخيل، فهو في "غيبوبة بدون جنون" يسرد الذات ووهم الواقع، وفي "حدث ذات مساء" يسرد الأحداث وكأنها واقع مأزوم، وفي روايتيه التاريخية "بسمتك الثالث" و"زاحر ضبع ميدان القتال" يجسد سطوة الواقع التاريخي وسطوة الواقع الآني.

وفي هذه الرواية "مزامير إبليس" يتداخل الواقعي بالمتخيل، ويلتحمان في نسيج سردي منسجم، معلنا رفضه للقهر والظلم والتعسف، كاشفا عن أقنعة السياسة والسياسيين، ودهاليز الأحزاب.

 

Read more

Reviews

Loading...

Additional Information

Publisher
وكالة الصحافة العربية
Read more
Published on
Jan 1, 2017
Read more
Pages
315
Read more
Language
Arabic
Read more
Content Protection
This content is DRM protected.
Read more
Read Aloud
Available on Android devices
Read more

Reading information

Smartphones and Tablets

Install the Google Play Books app for Android and iPad/iPhone. It syncs automatically with your account and allows you to read online or offline wherever you are.

Laptops and Computers

You can read books purchased on Google Play using your computer's web browser.

eReaders and other devices

To read on e-ink devices like the Sony eReader or Barnes & Noble Nook, you'll need to download a file and transfer it to your device. Please follow the detailed Help center instructions to transfer the files to supported eReaders.
محمد الجمل

ترددت كثيرا وأنا أفكر في عنوان مناسب لهذا الكتاب، وقد استقر رأيي في النهاية علي اسم (ليالي سان استيفانو.. في صحبة نجيب محفوظ) وبرغم لقاءاتي اليومية الصيفية السكندرية مع نجيب محفوظ بداية من عام 1977 كانت في ثلاثة مواقع ـ الأولى في كازينو "بترو"، والثانية في كازينو "الشانزليزيه"، والثالثة في كازينو "سان استيفانو" ـ فقد كان التلاحم الحقيقي بيني وبين الأستاذ في الموقع الثالث.

بدأت صحبتي الحميمة للأستاذ، قرابة سبع سنوات، تباعدت بعدها الصحبة الصيفية اليومية، بعد "ضربة سكين" غبية طائشة في رقبته عام 1994، من شاب جاهل أحمق لم يقرأ كلمة واحدة للأستاذ، وهكذا انقطعت ندوته الصيفية إلى غير رجعة.

هكذا تواصلت حواراتي مع نجيب محفوظ ، ولم أستثن سؤالا واحدا رغبت في طرحه عليه، كان يعشق الديمقراطية وحرية التعبير، كان يتقبل من أعضاء الندوة بعض النكات والقفشات والنقد الزائد عن الحد.. وعندما أبديت دهشتي قال لي بتلقائية الفنان الواعي: "نحن هنا في برلمان "سان استيفانو"، وهو بديل برلماتنا الزائفة .. لا إبداع بدون حرية تعبير، ولا نهضة بدون صندوق انتخاب شفاف ونزيه .. كل واحد يعبر عن نفسه من منظور ثقافته وإدراكه الخاص".

وفي سبتمبر 1988، وقبل أن يحصل على جائزة "نوبل" بشهر، قررت أن أجمع حصاد حواراتي معه في شرائط مسجلة، تكون بمثابة شهادة أمينة لأديب كبير، عاصر كل ما جرى في القرن العشرين في مصر والعالم العربي والعالم كله، وعبر عن رؤيته من منظور أدبي واقعي مستنير في عشرات الروايات ومئات القصص القصيرة، وها أنا أقوم الآن بإفراغ هذه الشرائط في كتاب، يقدم صورة صادقة وأمينة لتجربة إبداعية عالمية، استحقت جائزة "نوبل"، وترجمت في أكثر من أربعين لغة مختلفة.

©2018 GoogleSite Terms of ServicePrivacyDevelopersArtistsAbout Google
By purchasing this item, you are transacting with Google Payments and agreeing to the Google Payments Terms of Service and Privacy Notice.