شك داروين: النشوء المفاجئ لحياة الكائنات وحجة التصميم الذكي

مركز براهين للأبحاث والدراسات
7
Free sample

كان داروين يعلم بعد أن أنهى كتابه الشهير (أصل الأنواع) أن هناك حدث محوري في تاريخ الحياة قد يعصف بنظريته، فالبناء الأساسي لنظرية داروين يعتمد على التطور التدريجي البطيء في ظهور الكائنات، لكن ما حدث في (الانفجار الكامبري) قلب هذا البناء رأسًا على عقب. فمنذ حوالي 530 مليون عام -فيما يعرف اليوم بالانفجار الكامبري-، ظهرت فجأة مجموعة ضخمة من الكائنات، دون أي تدرج يذكر لأسلاف سابقة تتطور بشكل بطيء وتدريجي في سجل الحفريات. الأكثر خطورة من ذلك؛ أن تلك الكائنات التي ظهرت في هذا الوقت المبكر من التاريخ، تمثل المخططات الرئيسية للحياة التي نراها اليوم. أرجئ داروين المعضلة إلى عدم اكتمال السجل الأحفوري آنذاك، وخلال القرنين الماضيين ظل العلماء المتحمسون ينقبون في طبقات الأرض عن ملايين وملايين الحلقات الانتقالية التي تنبأ بها داروين، لبناء شجرة تُصور التحولات التي مرت عبر تاريخ الحياة على الأرض. في (شك داروين) يقص علينا ماير قصة اللغز المحيط بهذا الانفجار المفاجئ لظهور الكائنات الحية. لغز من الطراز الأول، ليس فقط لأن تلك الحلقات الانتقالية المتوقعة لم تظهر إلى الآن، ولكن أيضا لأن العلماء اليوم عرفوا الكثير عن كيفية تشكُّل الكائنات.


واستكمالا لما بدأه ماير في كتابه السابق (التوقيع في الخلية) من عرض الحجج الإلزامية على صحة نظرية التصميم الذكي، والتي توضح أن أفضل ما يفسر به الخصائص المميزة للكون والحياة، هو وجود سبب ذكي، وليست مجرد عملية عشوائية غير موجهة كالانتخاب الطبيعي، يشرح ماير كيف أن التفسير الأمثل لحدث (الانفجار الكامبري) هو التصميم الذكي أيضًا.


يعتبر (شك داروين) من أهم وأفضل ما كتب مؤخرًا في نقد الداروينية الحديثة كتفسير أوحد لوجود الكائنات الحية على الأرض. ليس هذا فحسب، بل على مستوى الانتشار، حقق الكتاب أعلى مبيعات على أحد أشهر مواقع بيع الكتب -بارنس أند نوبل- قبل صدوره بيوم واحد حتى. ووفقا لنيويورك تايمز فهو الأكثر مبيعا في عام 2013م -العام الذي صدر فيه الكتاب-.

Read more
5.0
7 total
Loading...

Additional Information

Publisher
مركز براهين للأبحاث والدراسات
Read more
Published on
Dec 31, 2016
Read more
Pages
800
Read more
ISBN
9789776545021
Read more
Read more
Best For
Read more
Language
Arabic
Read more
Content Protection
This content is DRM protected.
Read more

Reading information

Smartphones and Tablets

Install the Google Play Books app for Android and iPad/iPhone. It syncs automatically with your account and allows you to read online or offline wherever you are.

Laptops and Computers

You can read books purchased on Google Play using your computer's web browser.

eReaders and other devices

To read on e-ink devices like the Sony eReader or Barnes & Noble Nook, you'll need to download a file and transfer it to your device. Please follow the detailed Help center instructions to transfer the files to supported eReaders.
في (توقيع في الخلية) يطرح ماير أول مرجع شامل لحجة التصميم الذكي المبنية على الدنا. بينما يروي قصة نجاح محاولات حل خيوط اللغز الذي لم يتعرض له داروين –كيف نشأت الحياة؟–، طور ماير حجة للنظرية التي غالبا ما يساء فهمها، مستخدما الطريقة التي استعملها داروين نفسه. بطرحه لرؤية جديدة لواحد من الألغاز المستمرة للبيولوجيا الحديثة، أثبت ماير أن أدلة التصميم الذكي ليست قائمة على الجهل أو رفض العلم، بل هي بالأحرى قائمة على أدلة علمية ساحقة، تتزايد مع الوقت.


«حجة حاسمة مبنية على نقاط علمية مذهلة من أحدث ما توصل إليه العلم».

- د. فيليب سكيل (بروفيسور شرفي في جامعة ولاية بنسلفانيا وعضو الأكاديمية الوطنية للعلوم)


«استعراض رائع... سواءً أكنت تؤيد التصميم الذكي أو تعارضه، كتاب (توقيع في الخلية) هو كتابٌ يجب أن تقرأه».

- د. سكوت ترنر (بروفيسور البيولوجيا البيئية وبيولوجيا الغابات في جامعة ولاية نيويورك)


«عرض متقن للإشكالية الصعبة».

- د. توماس ناجل (أستاذ بجامعة نيويورك)، في جريدة Times Literary Supplement

في ديسمبر 2004، تصدر الفيلسوف البريطاني «أنتوني فلو» الأخبار في كافة أنحاء العالم عندما تخلى عن عقيدته الإلحادية التي لازمته طوال حياته، وقد كانت إحدى العوامل التي ساهمت في قراره دليل التصميم الذكي في جزيء الدنا. وفي نفس الشهر، قدم الاتحاد الأمريكي للحريات المدنية دعوى قضائية لإصدار قرار يمنع «مدرسة دوفر» في منطقة «بنسلفانيا» من إعلام طلبتها عن وجود كتاب مرجعي في مكتبة المدرسة يستطيعون من خلاله دراسة وتعلم أطروحات نظرية التصميم الذكي. وفي فبراير التالي، نشرت جريدة «وول ستريت» تقريرًا أعده «ديفيد كلينهوفر» عن العقوبة التي وقعت على عالم بيولوجي في مؤسسة «سميثسونيان»، يحمل شهادتي دكتوراه في مجاله؛ لنشره مقالة علمية محكمة تحاجج عن نظرية التصميم الذكي.
منذ 2005، أحيطت نظرية التصميم الذكي بموجة تغطية إعلامية دولية، وتم تغطيتها بشكل بارز في أشهر الصحف؛ «نيويورك تايمز»، و«نيتشر»، و«التايمز» و«الإندبندنت» من لندن، و«سيكاي نيبو» من «طوكيو»، و«التايمز» من الهند، و«دير شبيجل»، و«الجيروزليم بوست»، وأخيرًا وليس آخرًا مجلة «تايم». أما مؤخرًا، فقد عُقِد مؤتمر كبير عن التصميم الذكي في مدينة «براغ»، حضره سبعمائة شخص من علماء وطلبة وباحثين من مناطق مختلفة؛ كالولايات المتحدة وأوروبا وإفريقيا؛ كل ذلك يشير إلى كون نظرية التصميم الذكي قد جذبت أنظار العالم واهتمامه.

ولكن.. ما هذه النظرية؟ ومن أين نشأت؟ ولماذا استحثت الهمم وألهمت العديد ليبذلوا الجهود لقمعها؟ نطالع في هذا الكتيب، مختصر لتاريخ وفلسفة النظرية.
©2018 GoogleSite Terms of ServicePrivacyDevelopersArtistsAbout Google|Location: United StatesLanguage: English (United States)
By purchasing this item, you are transacting with Google Payments and agreeing to the Google Payments Terms of Service and Privacy Notice.